فرص الاستثمار العقاري في أذربيجان:

إن أهم مايميز الاستثمار في أذربيجان وخاصة في المجال العقاري بأن الدخول إليه من قِبل الأجانب سهل جداً ، فلا توجد أي قيود تمنع ذلك ؛ فإذا وُجدت إقامة قانونية وأوراق ثبوتية فلا يوجد أي عائق لتملك المستثمر عقاره .

يُذكر أن جميع الشروط التي تطبق على المستثمر الاجنبي تماثل تلك التي يخضع لها المستثمر الاذربيجاني ولا يوجد شروط خاصة بالمستثمرين الاجانب .

خيارات الاستثمار العقاري في أذربيجان:

الاستثمار في الشقق والبيوت ، وهذا النوع من الاستثمار هو الاكثر شهرة وتداول بين العرب حيث يستفاد من هذه الشقق الى جانب الاقامة فيها بتأجيرها أو بيعها عند غلاء ثمنها ، وقد يميل أكثر المستثمرين لشراء شقق قيد الإنشاء في مشاريع سكنية ضخمة في أذربيجان طمعاً في فرق السعر عند المبيع والذي يتجاوز 25 % فما فوق .

بعض المستثمرين يرغب في الاستثمار العقاري بشراء فلل في مناطق يكثر السياح فيها ليتم تأيرها في المواسم السياحية .

من الفرص الناجحة أيضاً في أذربيجان الاستثمار حيث المراكز التجارية الكبيرة أو الأبراج الحديثة التي تحتوي على مكاتب ومتاجر ومحلات للبيع حيث يمكن استخدام هذه المكاتب لأغراض تجارية .

كذلك يعد الاستثمار في الأبنية الكاملة التي التي يستفاد منها كشقق فندقية مفروشة يستفاد منها أيام مواسم السياحة

ايجابيات الاستثمار في أذربيجان:

  • عند شراء شقة جاهزة للسكن يفضل أن تكون في مشروع حديث وجذاب بحيث يقوم المشتري بتأجيرها والاستفادة من المردود الشهري ، ولضمان زيادة في الارباح في هذه الحالة ، يجب اختيار موقع قريب من الأماكن السياحية أو يكون مكانها قرب مراكز التسوق الكبرى وخطوط المواصلات لضمان آجار مرتفع كما يمكن استغلال المناطق الحيوية التي تقع قرب الجامعات حيث وجود الطلاب الأجانب يتم تأجيرهم الشقة والاستفادة من ديمومة الآجار وكثرة الطلب .
  • عند شراء شقة قيد البناء وخاصة إن تم إختيارها في منطقة تشهد تجهيزات حديثة في البنية التحتية كبناء مجمعات سكنية حديثة أو محطات مترو حديثة أو جامعات ، وهذه ماتشهده منطقة أك شاهر ( المدينة البيضاء ) في باكو . حيث يمكنك شراء شقة بالتقسيط وبدفعات مريحة ، حيث أن سعر الشقة بعد جاهزيتها يزيد عن سعرها قيد الانشاء بنحو 25 % الى 40 % على أقل تقدير . وعند قيامك بمثل هكذا استثمار يمكنك الحصول على صفقة أفضل عند دفع دفعة أكبر كدفعة أولية أو الحجز مبكراً في مشروع قيد الانشاء فوقتها يكون السعر أقل
  • شراء عقارات قديمة بأسعار منخفضة ثم القيام بترميمها وإعادة إصلاحها ووضع لمسات جمالية عليها من ناحية الشكل الخارجي والديكورات الداخلية ، ثم عرضها للبيع . تمثل العقارات للمستثمرين الأجانب أفضل استثمار في أذربيجان خاصة أن سوق العقار في أذربيجان من أكثر المجالات الاقتصادية تنامياً وتطوراً.

يوجد عدة عوامل تشجع المستثمر على الدخول في مشاريع وخطط استثمارية في عقارات أذربيجان منها:

  1. قانون التملك العقاري في أذربيجان يمتاز بالمرونة والتحفيز على الاستثمار حيث أن سهولة التملك العقاري وبساطة الإجراءات يخدم الاجانب ويشجعهم على الاستثمار.
  2. الاستقرار السياسي وقوة النقد في أذربيجان يخدم المستثمر العقاري فيها ، حيث أن المستثمر لن يكون منشغلاً بأي تغيير مفاجئ قد يفسد مخططه الاستثماري .
  3. التركيبة الاجتماعية المستقرة كذلك تزيد من طمأنينة المستثمر حيث أن الشعب الأذربي ودود بطبيعته يقبل التعايش مع جميع الجنسيات والأعراق .
  4. عند شراء شقة قيد البناء وخاصة إن تم إختيارها في منطقة تشهد تجهيزات حديثة في البنية التحتية كبناء مجمعات سكنية حديثة أو محطات مترو حديثة أو جامعات ، وهذه ماتشهده منطقة أغ شاهار (المدينة البيضاء) في باكو.  حيث يمكنك شراء شقة بالتقسيط وبدفعات مريحة ، حيث أن سعر الشقة بعد جاهزيتها يزيد عن سعرها قيد الانشاء بنحو 25 % الى 40 % على أقل تقدير . وعند قيامك بمثل هكذا استثمار يمكنك الحصول على صفقة أفضل عند دفع دفعة أكبر كدفعة أولية أو الحجز مبكراً في مشروع قيد الانشاء فوقتها يكون السعر أقل
  5. تطور البنية التحتية في أذربيجان تعد عامل جذب أيضاً للاستثمارات فهي تمتلك شبكة مواصلات وذات تقنية حديثة وبذات الوقت تعتبر منخفضة التكاليف ، تمتلك محطات مترو تصل بين أطراف العاصمة بشبكة متكاملة بالاضافة الى محطات نقل تشمل جميع الاحياء السكنية.

أصبحت باكو اليوم وجهة ملائمة للاستثمار العقاري فبالاضافة الى جمال المدينة وتمسكها بالاصالة العمرانية القديمة التي تمثل الحضارات المتعاقبة عليها منذ القدم ، شرعت الحكومة الاذربيجانية لإعادة إعمار العقارات القديمة وبناء أحياء حديثة تكون منافسة للمدن الأوربية الكبرى.

شاركنا تعليقك

مقالات أخرى قد تهمك

هل ترغب بمعرفة المزيد عن رسوم الدراسة في أذربيجان؟